خلال افتتاح الدورة 5 للملتقى الدولي شكري بلعيد للفنون وزيرة الشؤون الثقافية تأكد مواصلة دعم الوزارة لمثل هذه التظاهرات خصوصا في الأحياء الشعبية:

خلال افتتاح الدورة 5 للملتقى الدولي شكري بلعيد للفنون وزيرة الشؤون الثقافية تأكد مواصلة دعم الوزارة لمثل هذه التظاهرات خصوصا في الأحياء الشعبية:

أشرفت وزيرة الشؤون الثقافية الدكتورة حياة قطاط القرمازي مساء يوم السبت 05 فيفري 2022 بدار الثقافة شكري بلعيد جبل الجلود على افتتاح الدورة الخامسة للملتقى الدّولي شكري بلعيد للفنون الذي تتواصل فعالياته الى حدود يوم 13 فيفري الجاري، بحضور والي تونس السيد كمال الفقي والمندوب الجهوي للشؤون الثقافية السيد شاكر الشيخي وعدد من أفراد عائلة الشهيد شكري بلعيد، الى جانب عدد من الوجوه الفنية والسياسية وممثلين عن المجتمع المدني.

وفي كلمة ألقتها بالمناسبة، أعربت وزيرة الشؤون الثقافية عن أهمية تواصل تنظيم هذا الملتقى في دورته الخامسة والذي اختار القائمون على فعالياته شعارا بالغ الرمزية ” تونس مائة وردة بمائة لون” وهي كلمة للشهيد شكري بلعيد يتبناها كل المدافعين عن الحق في الاختلاف وإعلاء الفكر النقدي والعقلانية ونسبية الحقيقة وتاريخيّتها في دولة المواطنين المدنية، مبرزة حاجتنا الشديدة اليوم الى هذا الشعار لتحويله الى واقع ملموس في أعمالنا الفنية والإبداعية إعلاء لثقافة التسامح ونشرها والتعريف بها من أجل بلاد أكثر سلما وعدلا وأمنا وجمالا.

وأوضحت الوزيرة أن وزارة الإشراف بمختلف مؤسساتها المعنية تواصل دعمها لهذه التظاهرة التي تحمل اسم رمز في نبذ العنف والدفاع عن القضايا العادلة والفن والثقافة وإسناد العمل الثقافي والفني بمختلف ربوع البلاد تكريسا لمبدأ الحق في الثقافة وبالخصوص في الأحياء الشعبية وتسخير جميع الإمكانات البشرية واللوجستية والمادية لإنجاح التظاهرة التي لم تبق حبيسة الفضاءات المغلقة لتنفتح على كامل مدينة جبل الجلود وتشع احتفاليّاتها وتسهم الأعمال الفنية والتشكيلية في جمالية أحيائها وتزيين جدرانها بمساهمة أشهر فناني “الغرافيتي” في تونس وفي العالم.