Latest Update

يوم إعلامي تحسيسي حول الخدمات الإدارية على الخط:

يوم إعلامي تحسيسي حول الخدمات الإدارية على الخط:

نظمت وزارة تكنولوجيات الاتصال بالشراكة مع وزارة الوظيفة العمومية يوما إعلاميا تحسيسيا حول مختلف الخدمات الإدارية على الخط وذلك بإشراف السيد محمد الفاضل كريّم وزير تكنولوجيات الاتصال والسيدة حسناء بن سليمان الوزيرة لدى رئيس الحكومة المكلفة بالوظيفة العمومية وبمشاركة عدد من المؤسسات العمومية والخاصة.

ويهدف هذا اليوم الإعلامي إلى مزيد التعريف والتحسيس بأهمية الخدمات الإدارية على الخط الموضوعة لفائدة المواطن والمؤسسات الاقتصادية وذلك قصد التشجيع على استعمالها لما لها من دور في ربح الوقت وتفادي الاكتظاظ خاصة خلال هذه الظروف الصحية الاستثنائية التي تشهدها البلاد جراء جائحة كورونا.

وبهذه المناسبة أدى الوزيران زيارة إلى المعرض الذي تمّ تنظيمه بمناسبة هذا اليوم والذي شهد مشاركة 17 مؤسسة عمومية وخاصة قدمت خلاله مجموعة من الخدمات الرقمية التي تسديها لفائدة المواطن والمؤسسات.
وخلال افتتاح هذا اليوم الإعلامي، نوّه السيد محمد الفاضل كريّم بالدور الهام للإعلام في التعريف والتحسيس بجملة الخدمات الإدارية على الخط والتي من شانها أن تساهم في تبسيط الإجراءات وتسهيل حياة المواطن خاصة في هذه الفترة المتزامنة مع جائحة كورونا والتي بينت أهمية الرقمنة في تفادي الاكتظاظ والحد من انتشار العدوى.

واعتبر الوزير أن الرقمنة ليست فقط عملية تقنية أو فنية بل هي ثقافة وعقلية وضرورة قصوى لتغيير حياة المواطن نحو الأفضل والاستفادة منها في مختلف أوجه الحياة وفي مختلف الظروف.
كما أفاد بان هذه المناسبة تعتبر فرصة ودفعا جديدا لتشجيع المواطن على الإقبال والولوج إلى مختلف هذه الاستعمالات وذلك بمساهمة جهود الإعلاميين.

من جهتها أفادت السيدة حسناء بن سليمان أنّ هذا اليوم يمثل مناسبة هامة لتقديم مختلف الخدمات الرقمية الموجودة وتقييمها ومتابعتها والعمل على تحسينها مستقبلا.

وأفادت بانّ وزارتي تكنولوجيات الاتصال ومصالح الوظيفة العمومية برئاسة الحكومة يواصلان مجهودتهما بالتنسيق مع كافة الهياكل المتدخلة لمزيد وضع تطبيقات وخدمات رقمية جديدة على الخط مسايرة لكل التطورات التكنولوجية التي يشهدها العالم.

كما ذكرت الوزيرة في هذا الإطار بأنه تم العمل على تعزيز المنظومة التشريعية والقانونية لهذه الخدمات الرقمية وذلك بإصدار المرسوم عدد 31 لسنة 2020 والأمر الحكومي عدد 777 والمتعلق بالتبادل الإلكتروني للمعطيات بين الهياكل والمتعاملين معها وفيما بين الهياكل. وتعتبر هذه المراسيم خطوة هامة نحو إرساء إدارة رقمية عصرية وشفافة تستجيب لتطلعات المواطن والمؤسسات الاقتصادية.

وفي ختام التظاهرة اشرف السيد محمد الفاضل كريم على تسليم 3 جوائز لفائدة المؤسسات الفائزة عبر التصويت الالكتروني للحاضرين والتي حاز خلالها البريد التونسي على الجائزة الأولى فيما تحصل السجل الوطني للمؤسسات على المرتبة الثانية وتحصلت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي على المرتبة الثالثة.