« ال جي » وهيونداي يتعاونان من أجل توفير الرفاهية في السيارات الكهربائية:

« ال جي » وهيونداي يتعاونان من أجل توفير الرفاهية في السيارات الكهربائية:

كشفت ال جي اليكترونيكس و Hyundai Motor اليوم النقاب عن مفهوم المقصورة الداخلية لـ IONIQ، وهو مجهود مشترك يجمع بين خبرة الشركتين من جهة توفير الرفاهية لنمط حياة المستهلكين والسيارات الكهربائية.

ويأتي ذلك من أجل الاستفادة الى اقصى حد من المساحات الداخلية الأكثر اتساعًا للسيارات الكهربائية غير المثقلة بمحطات الاحتراق الداخلي والمكونات الميكانيكية.

وقد تم تجهيز مقصورة IONIQ بعدد من المرافق التي تجعل هذا الفضاء حقًا منزلا بعيدًا عن المنزل. على سبيل المثال، توفر لك آلة صنع القهوة بالكبسولات القهوة المثالية في طريقك صباحا. وهناك جيب أسفل المقعد تجفف من خلاله الأحذية الرطبة أو الفارغة قبل أن تصل إلى وجهتك. وتحافظ خزانة الملابس على الملابس نظيفة وجديدة أثناء القيادة كما تبقي ثلاجة صغيرة على المشروبات باردة في أيام الصيف الحارة.

بالإضافة إلى الراحة ووسائل الرفاهية، فإن أكثر المرافق التي تلفت الأنظار في مقصورة IONIQ هذه هي شاشة OLED المرنة التي تغطي سقف السيارة الداخلي بالكامل تقريبًا.

فيمكن للركاب في المقاعد الخلفية ضبط درجة انحناء الشاشة بإيماءات يدوية بديهية لتحديد زاوية الرؤية المثلى.

كما يمكن تقسيم شاشة OLED الكبيرة مقاس 77” للسماح لراكبين في المقاعد الخلفية بالاستمتاع بمحتويات مختلفة في الوقت نفسه. وتخلق السماعات الموجودة في مساند الرأس منطقة صوت شخصية لا تدخل منطقة الراكب الآخر.

ولكن الابتكار لا يظهر فقط عند جلوسك داخل السيارة. فبمجرد أن تصبح السيارة فارغة، يقوم مقبض منزلق بتنظيف الأرضية وتجميع الفتات ومسح ما تم سكبه. في الوقت نفسه، تضيء مصابيح السقف LED للأشعة فوق البنفسجية لتطهير الجزء الداخلي من السيارة من جميع الجراثيم والكائنات الحية الدقيقة.