Latest Update

كيف تكتسب المرأة آليات نشرحقوقها الإجتماعية والإقتصادية في دورة تكوينية بمقر رابطة الناخبات التونسيات

كيف تكتسب المرأة آليات نشرحقوقها الإجتماعية والإقتصادية في دورة تكوينية بمقر رابطة الناخبات التونسيات

نظمت رابطة الناخبات التونسيات بالتعاون مع منظمة’ أنريش بول’ الخميس 3 أكتوبر بمقرها بالعاصمة لقاء تكوينيا حول”الحقوق الإجتماعية والإقتصادية للمرأة ” وقد صرحت نائب رئيسة رابطة الناخبات التونسيات تركية بن خذر أن هذه الدورة هي تستكمل سلسلة دورات تكوينية لدعم قدرات القيادات النسائية في المجال السياسي لتسهيل دخولهن هذا المجال واكتساب قدرات شاملة تجمع بين ماهو سياسي وماهو إقتصادي وإجتماعي مشيرة إلى أن الدورة شملت 15 إمراة توزعن بين مستقلات وممن تنتمين إلى أحزاب ونقابيات.


وقد أشرف على تكوين المشاركات الخميس 3 اكتوبر 2019 بمقر الرابطة الأستاذ في علم الإجتماع بمعهد الصحافة وعلوم الإخبار سنيم بن عبد الله والذي أكد أن أهمية الدورة تكمن في مرافقة بعض المترشحات للإنتخابات التشريعية في تكوينهن في مجال المساواة بين الرجال والنساء وخاصة مسألة الحقوق الاقتصادية والاجتماعية للنساء .

وأعتبر سنيم بن عبد الله أن تكوين النساء بمختلف مستوياتهن وإختصاصاتهن في مهارات متعلقة بحقوقهن الاقتصادية والاجتماعية تتجاوز مجرد التعريف بنصوص قانونية لتمر لمرحلة إكتساب أدوات الدفاع عن أفكار مهمة تهم حقوقهن وعن النساء اللاتي حضرن الدورة التكوينية أكد المختص في علم الاجتماع وجود استعداد لديهن للتشبع بمعلومات دقيقة حول أشكال التمييز بين الجنسين في تونس وأسبابها وهو مايساعدهن على تطوير خطابهن للفئات المستهدفة حتى لايبقى حديثهن عن هذه الحقوق مجرد خطاب فضفاض وعام.
وأضاف أن هناك معرفة عامة بمسألة الحقوق الاقتصادية والاجتماعية والمساواة ولكن فور التطرق لإختصاصات دقيقة يصعب على غير الناشطات في المجال الحقوقي والمجتمع المدني والنقابي تقديم خطاب قائم على حجج ومعلومات وأدلة للدفاع عن عدة قضايا تهم المرأة عموما في حياتها الخاصة والعامة ولتكن أصوات لكل النساء وسفيرات للتعريف والدفاع عن قضايا عديدة تهم المرأة في تونس.

من جانبها قالت سامية بوسلامة لطيف الناشطة في المجتمع المدني والنقابية في قطاع الصحة ان الدورة التكوينية والنقاشات تعمق مقاربتها في مسالة الحقوق الاقتصادية والاجتماعية معتبرة أن هناك تفاوت في نسب الإلمام بهذه المسائل من النساء المشاركات موضحة انها كنقابية وبالتعاون مع رابطة الناخبات التونسيات تعملن على تكريس المساواة في النقابات والقطاعات ذات الكثافة النسائية وتقدمن تكوينا خاصا بهن في مسائل منها مايتعلق بفكرة النوع الاجتماعي والمساواة والحقوق الاقتصادية والاجتماعية.