Latest Update

“Shell HELIX “تعقد إتفاقية شراكة مع “Geely”العلامة الرائدة للسيارات الصينية:

“Shell HELIX “تعقد إتفاقية شراكة مع “Geely”العلامة الرائدة للسيارات الصينية:

وقّعت  فيفو إنرجي تونس – Vivo Energy Tunisie، الشركة التي توزع وتسوّق منتجات شال – Shell في تونس، ومجموعة سوتوديس – SOTUDIS، الوكيل التجاري المعتمد لعلامة السيارات الصينية جيلي – Geely ، في تونس، اتفاقية شراكة تحت عنوان الأداء في أعلى مستوياته.

وتشمل هذه الاتفاقية العديد من المجالات، مثل توفير زيوت شال، وفقًا لتوصيات الشركة المصنعة، لكل من مصالح الصيانة، ومصنع التركيب، ومصلحة ما بعد البيع التابعة لسيارات جيلي. كما تتضمّن، أيضا، المساعدة الفنية لاستخدام زيوت شال، وتكوين أعوان المصالح الفنّيّة في جيلي، وكذلك برنامج تسويق تتولّى تطويره فرق من الشركتين، لترويج كلتا العلامتين.

وفي نفس السياق، تضع فيفو إنرجي تونس شبكة محطات شال للخدمات، على ذمّة أنشطة التسويق الخاصّة بجيلي، مثل عرض سيّاراتها الجديدة، وإحداث مراكز فنّيّة معتمدة من قِبل جيلي. ولتجسيم هذه الشراكة، التي تعزز الأداء الأقصى فإن كل سيارة من سيّارات جيلي، التي سيتمّ بيعها في البلاد التونسية، سوف تحمل غطاء تعبئة زيت يوصي باستعمال علامة شال.

وتأتي هذه الشراكة لتجسّم تعاونا يتواصل منذ إحدى عشرة سنة بين مجموعة شال، وشركة تصنيع السيارات الصينية جيلي. وبالفعل، فمنذ سنة 2008، طوّرت شال و جيلي تعاونًا فنيًا معمّقا وموسّعا، يتعلّق بالأسواق العالمية، وبتطوير حلول كاملة تخصّ السلسلة اللوجستية، وذلك للعمل على تذليل الصّعوبات الصناعية، واستكشاف فرص جديدة. وبالإضافة إلى ذلك، فإنّ شال تعد المزود الحصري لجيلي في الصين، بزيوت المحرّكات، كما أنها شريكها التكنولوجي الوحيد. ويعمل كلا الشريكين على العديد من المشاريع التي تتعلّق بزيوت جميع المحركات التي طورتها شركة جيلي.

وتوفر شال أيضًا الزيوت لشركة جيلي لخدمات ما بعد البيع في كلّ من روسيا وأمريكا اللاتينية وإفريقيا.

وفي تعليقه على هذه الشراكة، قال السيد محمد بوقريبة، المدير العام لفيفو إنرجي تونس: نحن سعداء اليوم بالشّراكة القائمة بين شال هيليكس وجيلي، والتي تعزز تعاوننا مع مجموعة الزواري، الذي يعود تاريخه إلى أكثر من 25 سنة! لقد اختار سائقو السيارات في تونس شال هيليكس منتوج العام، للسنة الرابعة على التوالي، مطالبين بالأفضل لسياراتهم. وهذا هو جوهر الأداء الأقصى، الذي أُطلق على الشراكة بين فيفو إنرجي تونس ومجموعة الزواري والذي يضع كلتا العلامتين في ذروة الأداء.

ورحّب الرئيس المدير العام لمجموعة الزواري، السيد حافظ الزواري، بهذه اللبنة الجديدة التي تمّت إضافتها إلى صرح الشراكة بين مجموعته وفيفو إنرجي تونس قائلا: لقد انطلق التعاون بيننا بنقل إحدى شركات المجموعة لمنتوجات شال البترولية، ليمتدّ فيما بعد، إلى استخدام بطاقات شال من قِبل أسطول سيارات مجموعتنا، وتزويد علامات كلّ من هيونداي تراكس – Hyundai Trucsk&0 وسسانغ يونغ –  SsangYoung& وماهندرا – Mahindra التابعة لمجموعتنا، بزيوت المحرّكات.

إنها شراكة استراتيجية ترتكز على الأداء الأقصى، الذي تضعه علامتانا في صدارة اهتماماتهما. وإنّ مجموعة الزواري، التي عملت جاهدة، ولا تزال، تحقق النمو، اختارت تركيز مصنع لتركيب السيارات في البلاد التونسية، بهدف تعزيز القدرة التنافسية للاقتصاد التونسي، ولن نجد شريكًا أفضل من فيفو إنرجي تونس، لما تتمتّع به من خبرة، لدعمنا في هذه المغامرة الجديدة .