Latest Update

المركز التونسي لدراسات الأمن الشامل ينظم ندوة حول “مستقبل الأمن والتعايش في الشرق الأوسط وأفريقيا بعد تقلص تأثير داعش”:

المركز التونسي لدراسات الأمن الشامل ينظم ندوة حول “مستقبل الأمن والتعايش في الشرق الأوسط وأفريقيا بعد تقلص تأثير داعش”:

نظم المركز التونسي لدراسات الأمن الشامل ندوة حول «مستقبل الأمن والتعايش في الشرق الأوسط وأفريقيا بعد تقلص تأثير داعش» ومؤسسة هانس زايدل الألمانية بمشاركة خبراء أمنيين وديبلوماسيين من كل من تونس والجزائر والمغرب،وناقش على مدار يومين مختلف التهديدات التي تتعرض لها منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، وطرح جملة من الإصلاحات الأمنية والاقتصادية والفكرية، وتطوير منظومة حقوق الإنسان وإيلاء اهتمام أكبر للتنسيق الاستخباراتي من مختلف الدول المعنية.

و أوصى المشاركون في ختام أعمال المؤتمر الدولي على ضرورة العمل على إيجاد حلول سياسية للدول التي تشهد اضطرابات داخلية، وتوخي أقصى درجات الحذر وتطوير العمل الاستخباراتي من أجل حماية حدود كل دولة.